الرئيسية | مجتمع | 05/12/2020 20:44:00

لك الله يا زميلتي

image
RajaDirecteur

لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم, لا ألومك زميلتي على ما تفعلين و لا على ما تقولين على لساني ألوم من منحك أذنيه و بخخت سمك فيهم, جردتهم من المنطق و العقل

استمتع بحديثك خلف ظهري, و بابتسامتك و ودك أمامي, الحمد لله تؤثرين في الجميع و تقفين بخشوع امام هيبتي 

سيدتي تتعذبين من النعم التي اكرمني الله بها و احدثك كأني لا اعلم شيئا, افعى و أخشى عليك من نفسك فأداك لا يصلني بالعكس, بحسدك و بصبري تزيد حسناتي و لا يصح الا الصحيح اقسم بالله العلي العظيم, أشفق عليك و تحز في نفسي معاناتك في الصغر و القهر الذي عشته و خلف لذيك مركبات نقص و عقد ، تعاملت معها بلين و بتفهم, دائما نتسامر و نضحك بهذا أظنني امنحك الاعتبار الذي افتقدته و أنت صغيرة، اتمنى ان أساعدك مع العلم أنني اعلم علم اليقين بأن هذا لن يريحك، و رغم ما تقومين به من تشويه لسمعتي و نقل كلام كاذب و إشاعة الفتن بيني و بين باقي الزملاء 

 اريد ان أوضح لك أصلا من يتق بكذبك لا يشرفني التعامل معه،  ببساطة لأنه بخس حقي و انزلني منزلة لا تليق بي،  انا أكبر من أن أتحدث خلف أحدهم، لست جبانة مثلك و من يعرفني يعي هذا جيدا و من لا يعيه يعني لا يعرفني و أنا لا أعاتب الأغراب، لماذا تحقدين؟ لماذا يسكن الغل فؤادك؟ أنت بهذا تهدرين طاقتك و لا تستمتعين بالنعم التي بين يديك،  فمفرق الأرزاق عادل و لكل مخلوق نصيب،  لكنك بعيدة عن العقل و المنطق و الصواب و الأهم من كل هذا بعيدة عن الايمان

ارتقي بإسلامك لا أدّعي البطولة و لا احتاج ان اتباهى كي ازداد قيمة، الحمد لله أعرف قدر نفسي لا يهمني ان يصفق لي احدهم على عمل أقوم به، ما يهمني و ما يحز في نفسي ترككم أنفسكم لشيطانة جردتكم من الحكمة و التبصر،  و نفس الجمل القديمة تعيدها و المؤمن  لا يلضغ من الجحر مرتين، لهذا اقول ارتقوا باسلامكم اوصلوه حد الايمان، يشرفني مقاطعتي لكم، إذا اكرمت الكريم ملكته و ادا اكرمت اللئيم تمردا 

إذا لم استطع كسب ودكم بمعاملتي السابقة فلا يهمني ما آل و ما سيؤول إليه الحال

الإشكالية في أيمانكم، المؤمن يرى ببصيرته فأين بصيرتكم؟ أو بالأصح أين أيمانكم؟ فاقد الشيء لا يعطيه كيف تنتظرون مني ان اشحت ودكم و ثقتكم 

انا و الله اشفق على حالكم و على ضعف أيمانكم، تصدقون الأكاذيب و لا بصيرة لكم تهديكم الطريق الصحيح و تفقه ما يقال ، أين تقتكم بانفسكم زميلتي المريضة عفاك الله مما انت فيه قولي ما بدا لك و ما يحلو لك فقط اتمنى ان ترتاحي و تفرحي رغم انه لا راحة لحاقد غيور  

زملائي، ارتحت في قطيعتي لكم على الأقل وفرت عليكم ذنب النفاق لأن المنافقين في الدرك الأسفل من النار و اخشى عليكم عذابها، لأني أحبكم في الله اسامحكم لوجه الله و ادعوا لزميلتي بالشفاء، لأنها تحتاج للدعم عندها طاقة سلبية تهدرها في اذيتي استحملك و اخرجي غيضك، يوما ما سيساعدني الله كي أساعدك و ادعوا لك بالشفاء لا شفاء الا شفاء الرحمان فقط اضافة لرئيسي عندما اتوارى و انسحب ليس ظعفا و لا تمردا، فقط اترك مكاني لمن يحب التباهي، كيف لزميلتي القمر ان تظهر إن  سطعت شمسي 

ما أقوم به لله حتى و ان كنت في الجب سيراني،  و ما تقوم به زميلتي هو من أجل نيل رضاك و انت بشر ليس لك إلا ما تسمع و ما ترى و بصيرتك النبراس

 تحياتي، زميلتكم رجاء التوبي عاشقة للوطن

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

ما رأيك؟

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha